شرق آسيا מזרח אסיה

دول شرق آسيا،الصين،اليابان،كوريا والهند تعزز مكانتها يوما بعد يوم في الاقتصاد والسياسة العالمية. العلاقات السياسية والاقتصادية لإسرائيل مع هذه الدول تنمو من سنة لسنة،وتخلق طلبا متزايدا لأشخاص خبيرين بثقافة شرق آسيا. الدراسة في الموضوع تزود المعرفة المطلوبة للاندماج بتشكيلة وظائف في المكاتب الحكومية،بالشركات العالمية،بشركات هايتيك وستارت أب،بشركات طيران،بشركات سياحة ومؤسسات تعليمية. هناك إمكانية أيضا لمواصلة التعليم الأكاديمي في جامعات ومعاهد أبحاث. لماذا ندرس علوم شرق آسيا في تل حاي أن تعرف أكثر: المسار ثنائي الموضوع ويدمج حسب الاختيار مع اقتصاد،إدارة،علم نفس،علوم حاسوب،تربية،دراسات متعددة الاتجاهات أو خدمات إنسانية. التعلم من الأوائل : كطلائعيين في المجال،طورنا أول دراسات شرق آسيا،الموضوع الأول بين الكليات الأكاديمية في البلاد. يتحدث لك أكثر: يشمل البرنامج تعلم اللغة الصينية واللغة اليابانية. الارتباط بالحقل : أعضاء الطاقم هم باحثون ورجال ميدان متحمسون يقفون بصدارة البحث والإنتاج العصريين. التتمة بقية : يزود البرنامج التعليمي أساسا أكاديميا ممتازا لدراسات مكملة للقب الثاني. كيف يعمل ذلك؟ تستمر الدراسة الأكاديمية ثلاث سنوات. لاستكمال اللقب مطلوب 126 نقطة،66 نقطة بدراسات شرق آسيا و 60 نقطة في موضوع مكمّل. سنة أ- مساقات إجبارية بمواضيع أساسية،مثل: مقدمة بتاريخ الصين وثقافتها،مقدمة بتاريخ اليابان وثقافتها،دراسات اللغة الصينية/اليابانية. سنة ب – مساقات إجبارية بمواضيع إجبارية،مثل الصين الحديثة،اليابان الحديثة،فلسفة صينية،اقتصاد في شرق آسيا. سنة ج – مساقات اختيارية بمواضيع متقدمة،مثل البيئة بالشرق الأقصى،الجندر في سياق الصين،اليابان وكوريا. أسئلة أخرى ؟ مندوبونا ومرشدونا ينتظرونك على هاتف 1800780808،في صفحتنا على الفيسبوك والبريد الألكتروني info@telhai.ac.il